إحصائيات السرطان في فرنسا

ارقام من الأساسي التعرف عليها

انخفاض نسبة الوفيات

رجل واحد من بين رجلين وامرأة واحدة من بين ثلاث نساء، سيتم تشخيص السرطان عندهم قبل سن خمسة وثمانون  عاما. في عام الفيين  وخمسة عشرة كانت هناك ثلاثة مئة و خمسة و ثمانين الف حالة جديدة من السرطان في فرنسا. مئتين واحدا عشرة الف حالة جديدة عند الرجال البالغين حوالي ثمنية وستين  عاما، ومئة و اربع و سبعون الف  عند النساء البالغات حوالي سبعة و ستين سنوات. انخفض حدوث حالات الإصابة بالسرطان بنسبة واحد فاصل ثلاثة بل مئة سنويا عند الرجال ما بين عام الفيين وخمس وعام الفين واثنا عشر (بعد انخفاض نسبة تردد الإصابة بسرطان البروستاتا)، لكن بالمقابل، فإنه ارتفع بنسبة صفر فاصل اثنين بل مئة سنويا عند النساء. وانخفض معدل الوفيات أيضا خلال نفس الفترة. وكان قد نزل إلى اثنين فاصل تسعة  بل مئة عند الرجال و واحد فاصل  أربعة بل مئة  عند النساء. نحصي  مئة وتسعة وأربعون الف و خمسة مئة حالة وفاة بالسرطان أي أربعة و ثمنين الف و مئة رجلا عند متوسط العمر ثلاثة و سبعين  عام وعند خمسة و ستين الف وأربعة مئة حالة وفاة لنساء  عند سن حوالي سبعة و سبعين عاما

التقدم في العلاجات يحسن فرص الشفاء

في فرنسا ثلاثة  ملايين شخص قد صمدوا بعد مرض السرطان، أي شخصين على ثلاثة. تضاعفت فرص البقاء على قيد الحياة في خلال الخمسة و اربعين سنة الاخيرة من عصرنا. ولكن التخمين الجيد، المتوسط أو السيئ يعتمد مقيد على حالة العضو المصاب ودرجة تطور المرض عند وقوع التشخيص

ربع الأشخاص الموجودين في خمود المرض يعيشون بالآثار الجانبية للعلاج العاجز او العليل، ومشاكل في الخصوبة، و إصابات الأطراف السفلية بالاستسقاء الموضعي أي اوذيمات

ثمرة سياسات الصحة العمومية

وبتأكيد ان بعض امراض السرطانات تستمر في انخفاض نتيجة أنشطة السياسات الإيجابية من قبل الصحة الدولية الاجتماعية والوقاية والفحص وتمويل البحث كما يرجع الى سلوك الفرض ذات خطر مثل تقليل التبغ عند الرجال وعلى سبيل المثال كان سرطان المعدة مميتا في خمسينات و انخفض هاذ الحادث عقب تقليل استهلاك الأطعمة المالحة و الأطعمة المطيبة بالدخان و بينما بعض أنواع أخرى من سرطان يتقدم تدريجيا و واضحا مثل سرطان البنكرياس والغدة الدرقية وسرطان الجلد الملا نوم وسرطان الثدي عند النساء ما بين ثلاثين و خمسين عاما

أكثر أنواع مرض السرطان انتشارا بين الرجال

سرطان البروستاتا هو أول أكثر أنواع السرطان شيوعا لدى الرجال، متقدما على الرئة والقولون والمستقيم. هناك أكثر من 50000 حالة جديدة سنويا. مع حوالي 21326 حالة وفاة في عام 2012، لا يزال سرطان الرئة إلى حد بعيد أكثر أنواع السرطان فتكا عند الرجال ولكن نسبة حدوثه مستقرة قبل سرطان القولون والمستقيم 9275 حالة وفاة وسرطان البروستاتا 8876 حالة وفاة

أكثر أنواع مرض السرطان انتشارا بين النساء

يأتي سرطان الثدي على رأس الإصابة والوفيات عند النساء، مع حالة جديدة و حالة وفاة في عام أما من حيث الإصابة بالمرض، يأتي سرطان الثدي قبل السرطان الرئة حالة وفاة وسرطان القولون والمستقيم حالة وفاة عند النساء، فإن الزيادة في استهلاك التبغ ضاعفت بأربعة مرات نسبة الإصابة بسرطان الرئة، وإن كانت لا تزال أقل بكثير من الاصا به عند الرجال

تكلفة مرض السرطان في فرنسا

في عام ، تكفل التأمين الصحي بضحايا السرطان بما يقارب أورو وهذا يمثل معدل إنفاق أورو على كل مريض سنويا

المصادر

جريدة لوموند: أرقام أهم السرطانات
معهد كوري التكلفة التقديرية للسرطان في أوروبا
لوفيجارو: الفرنسيون لا يقدرون التكلفة الحقيقية للشفاء من السرطانات
المعهد الوطني للسرطان أرقام السرطان في فرنسا
المعهد الوطني للسرطان: البقاء على قيد الحياة لمرضى السرطان في فرنسا
علوم ومستقبل السرطان: تضاعف فرص البقاء على قيد الحياة في عاما
معلومات علاج السرطان معدلات التعافي
معهد اليقظة الصحية السرطانات

تريدون الاستفادة من مرا فقتنا في مجال السرطان

لا تترددوا في الاتصال بفريق