استعادة اللياقة بعد الإصابة بمرض السرطان

تقبل الجسم وتحسين الرفاهية

أخذ موعد

أنتم مصابون بالسرطان وترغبون في مرافقة violet-01 لكم؟ نقترح عليكم عرضا يتناسب مع احتياجاتكم

نتصلوا بكم في اقرب وقت لتحديد موعدا

لماذا يجب القيام بدورة للياقة البدنية بعد الإصابة بمرض السرطان

يعتبر مرض السرطان فترة عصيبة يمكنها أن تترك آثارا سلبية فعلا، بالرغم من فعالية العلاجات كالجراحة والعلاج الكيميائي والإشعاعي، إلا أنها يمكن ان تضعف حالة جلدكم وتأثر سلبيا على معنويتكم

أنتم في طور العلاج أو النقاهة أو الشفاء؟ لماذا لا تغتنموا الفرصة لإجراء دورة لاستعادة اللياقة البدنية؟ توجد مراكز للعلاج بمياه البحر متخصصة في نقاهة الأشخاص المصابين من قبل بالسرطان كما توجد منتجعات علمية متخصصة لنقاهة الأشخاص الذين يعانون من السرطان أو الذين كانوا قد أصيبوا به ستتاح لكم فرصة الاعتناء بجلدكم والاسترخاء وأيضا دفع التعب الذي يلازمكم منذ نهاية العلاجات

القيام بالعلاج بمياه البحر قد يسمح للنساء اللواتي أصبن بسرطان الثدي باسترجاع جسدهن واستعادة أنوثتهن ويشكل ذلك نقطة أساسية للإطلاق في فصل جديد من الحياة

يقترح عليكم دورة علاجية بمياه البحر أوعلاج توازن الطاقة يتلاءم مع احتياجاتكم

نعتبر القيام بدورة لاستعادة اللياقة البدنية بعد الإصابة بالسرطان قرارا ممتازا لنسيان السرطان بالطبع، لا يتعلق الأمر بأخذ موعد بمركز تقليدي من الضروري تفضيل مركز للعلاج بمياه البحر مشهور ومتخصص في العلاجات ما بعد السرطان

لمساعدتكم في هذا المسعى، عقدنا شراكة مع عدة مراكز متميزة لاستعادة اللياقة البدنية التي تمكنكم من التركيز على استرجاع عافيتكم
ولياقتكم لبضعة أيام

خدماتنا

مرافقة مرض السرطان على المقاس